ترقب الإعلان عن قرار سعر الفائدة من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة
X
الأربعاء, 14 نوفمبر 2018
التوقيت - 
  • 00:
  • 00
 غرينتش
استراليا - 
  • 00:
  • 00
طوكيو - 
  • 00:
  • 00
لندن - 
  • 00:
  • 00
نيويورك - 
  • 00:
  • 00

ترقب الإعلان عن قرار سعر الفائدة من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة


بواسطة شيماء لا تعليقات

ترقب الإعلان عن قرار سعر الفائدة من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة

تباطؤ انخفاض الدولار الأمريكي اليوم مع ترقب قرار اللجنة الفيدرالية تباطأ انخفض الدولار الامريكي خلال التداول اليوم مع انتظار المتداولين الإعلان عن قرار سعر الفائدة من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة. ولكن لم يكن هناك زخم للارتداد الصعودي المستمر.  وكان تداول الدولار متقلبًا خلال أغلب اليوم حتى الآن.  ولوحظت الحركات السعرية القوية في عملتي اليورو و الأسترليني، واللتان بدأتا في الضعف بشكل معتدل. فقد تعرض اليورو للضغط الهبوطي من التوقعات الجديدة التي أطلقتها المفوضية الأوروبية. ومن نادية أخرى بدأ الأسترليني في فقد زخمه حيث لم تصدر أخبار إيجابية عن قضية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) وبهذا لم يحصل على دفعة للارتفاع.  ولا يزال الدولار الأسترالي هو العملة الأكثر قوة اليوم ولكنه ياتي بعد الدولار الدولار الكندي.

ومن الناحية الفنية، تفقد بعض أزواج العملات زخمها قبل الوصول إلى مستوى المقاومة الأساسية لها.  تتضمن هذه الأزواج الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD والذي يفقد زخمه قبل مستوى مقاومة 0.7314، و زوج العملة اليورو/ الين الياباني EUR/JPY  والذي يفقد زخمه قبل مستوى المقاومة 130.20، و زوج العملة الباوند/ ين ياباني GBPJPY قبل مستوى المقاومة 149.70. ولا يزال من المبكر قول هذا ولكن قد تكون هذه الأزواج تقوم بمحاولة تجميع زخم لعكس اتجاهها. وفيما يتعلق باللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، فعند الإعلان عن هذا الحدث سيكون من الجدير مراقبة أزواج العملات الدولار الأمريكي/ الفرنك السويسري USD/CHF و الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY و الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD. وكانت هذه الأزواج الثلاثة قد قامت بارتداد صعودي داخل نطاقات تداولها المحدودة خلال هذا الأسبوع وذلك تحت مستويات المقاومة 1.0094 و 113.81 و 1.3170 على التوالي. وكانت التراجعات السعرية في هذه الازواج ضحلة للغاية. وفي حالة عودة الدولار، فمن المتوقع أن تتحرك هذه الازواج الثلاثة أولا.

وفي الأسواق الاخرى، كانت حركة الأسهما لأوروبية متضاربة. انخفض مؤشر داكس الالماني بنسبة 0.16% وكاك الفرنسي بنسبة 0.12% وارتفع مؤشر FTSE بنسبة 0.39%.  وارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في ألمانيا بمقدار 0.0018 عند مستوى 0.452. وارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في إيطاليا بمقدار 0.066 لتصل إلى 3.408. ولا تزال الفروقات في عوائد السندات الألمانية والإيطالية تحت مستوى 300 في الوقت الحالي.  وأغلقت المؤشرات الآسيوية الأساسية على ارتفاع فيما عدا الصين.  وارتفع مؤشر نيكي بنسبة 1.82% و مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج  بنسبة 0.31% و ارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري  بنسبة 0.91%. ولكن انخفض مؤشر شانغهاي المركب في الصين  بنسبة 0.22%.  وفشل الذهب في البقاء فوق مستوى 1235 هذا الأسبوع ويعود الآن للضغط على مستوى 1220.

 

انخفاض معدلات الشكاوى من البطالة إلى مستوى 214 ألف، وانخفاض معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة إلى أدنى مستوى لها منذ 1973

واليوم سجلت الشكاوى من البطالة الاسبوعية انخفاض بمقدار 1 ألف الى 214 ألف في الاسبوع المنتهي يوم  3 نوفمبر.  انخفض المتوسط المتحرك لأربعة أسابيع لمعدلات الشكاوى من البطالة بمقدار 0.25 ألف ليصل إلى 213.75 ألف.  وانخفضت معدلات الشكاوى المستمرة من البطالة بمقدار 8 آلاف الى 2.38 مليون في الاسبوع المنتهي يوم 27  أكتوبر وهو المستوى الأقل منذ 28 يوليو 1973. وانخفض انخفض المتوسط المتحرك لأربعة أسابيع لمعدلات الشكاوى المستمرة من البطالة بمقدار 7.5 ألف ليصل إلى 1.64075 مليون، وهو أدنى مستوى منذ 11 أغسطس 1973. وفي كندا ارتفع مؤشر أسعار المنازل الجديدة بنسبة 0% في شهر سبتمبر وارتفعت المنازل المبدؤ بناؤها إلى 206 ألف في أكتوبر.

وفي وقت مبكر اليوم ضاف فائض الميزان التجاري الألماني إلى 17.6 مليار في سبتمبر.  ولم يتغير معدل البطالة في سويسرا عن 2.5% في أكتوبر.  ومن الصين، ارتفعت الصادرات بنسبة 15.6% على اساس سنوي في أكتوبر ليصل إلى 217.3 مليون دولار.  وارتفعت الواردات بنسبة 21% على اساس سنوي لتصل إلى 183.2 مليار دولار.  واتسع فائض الميزان التجاري إلى 34.0 مليار دولار.  وانخفضت أسعار المنازل البريطانية من RICS إلى -10 في أكتوبر وهو أدنى مستوى منذ سبتمبر 2012.

توقعات بأن يحافظ البنك الفيدرالي على السياسة النقدية هذه المرة وأن يؤكد على قوة الاقتصاد وأن التضخم عند الهدف

سيكون التركيز القادم اليوم على قرار سعر الفائدة من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) والبيان المصاحب له.  ومن الموتقع ان يقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي بالاعلان عن  الحاظ على سعر الفائدة هذه المرة بدون تغيير.  وأيضًا من المتوقع أن يؤكد البيان المصاحب للاعلان عن سعر الفائدة  على قوة سوق العمل بالإضافة إلى قوة معدل النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية.  كما أن التضخم يقترب من هدف البنك الاحتياطي الفيدرالي عند 2%.  وسيكون التركيز على المدى القصير متجهًا إلى رفع سعر الفائدة مرة أخرى في شهر ديسمبر. وفي الوقت الحالي، تتوقع العفود المستقبلية الخاصة بقييم توقعات سياسة أسعار الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي وجود فرصة نسبتها 80% لهذا.  ولعام 2019، قد نحصل على المزيد من الإشارات حول نظرة مشرعي السياسة النقدية للتوقعات الاقتصادية القادمة. ولكن حتى الآن يبدو أن هناك إجماع بين أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) على أن البنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يستمر على الأقل في رفع سعر الفائدة حتى يصل إلى سعر محايد.

 



أضف تعليق


مقالات متعلقه بالموضوع

شكوك حول إتفاقية  خروج بريطانيا تجعل الباوند مستمر في موقفه الدفاعي

شكوك حول إتفاقية  خروج بريطانيا تجعل الباوند مستمر في موقفه الدفاعي   كانت العملات الأساسية مستقرة خلال أغلب جلسة التداول الآسيوية وفي بداية جلسة التداول الأوروبية في سوق العملات الأجنبية اليوم ولكن انخفض الباوند البريطاني طوال الليل بسبب استمرار الشكوك وتزايدها حول احتمالية التوصل الى اتفاق بشأن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit).   وقد شككت المعارضة القوية من الأعضاء الأكثر حزما في ائتلافها بشأن المفاوضات ، وخاصة حول فكرة عدم وجود موعد نها...
أكمل قراءة التدوينة

ارتفاع النفط الخام فوق مستوى 60 مع بدء السعودية في خفض الصادرات النفطية في ديسمبر

قوة الدولار الأمريكي بعد قوة مؤشر أسعار المنتجين

تراجع الدولار الأمريكي مع ارتفاع عوائد السندات بعد قرار اللجنة الفيدرالية


اعلانات الموقع
موقعي الاقتصادي الخاص
نشرة بريدية
فيسبوك
تويتر
يوتيوب
RSS
ادوات المواقع



مواقع اقتصاديه
ادوات اقتصاديه
تحليل فني عملات
مقالات فوركس مهمه
ادوات اسعار عملات
دليل البنوك العربية